دوليةسلايدر

تقرير يتحدث عن اجتماع سري أمريكي إسرائيلي إماراتي في البيت الأبيض

فاد موقع Axios الإخباري الأمريكي بأن مسؤولين رفيعي المستوى من الولايات المتحدة وإسرائيل والإمارات، عقدوا اجتماعا سريا في البيت الأبيض في ديسمبر الماضي، لبحث تنسيق الجهود ضد إيران.

وذكر الموقع في تقرير نشر اليوم الثلاثاء، أن الاجتماع عقد في 17 ديسمبر وجاء في سياق نهج الإدارة الأمريكية الهادف إلى إقامة روابط أوثق بين إسرائيل والدول العربية.

وأكد Axios استنادا إلى أقوال مسؤولين إسرائيليين وأمريكيين، أن المجتمعين بحثوا بين مواضيع أخرى، إمكانية توقيع معاهدة عدم اعتداء بين إسرائيل والإمارات كخطوة تمهدية للتطبيع الدبلوماسي بينهما.

وأشار الموقع إلى أن مستشار الرئيس الأمريكي وصهره جارد كوشنر، كان مؤيدا رئيسا لهذه المبادرة في البيت الأبيض.

وحضر اللقاء من جانب واشنطن كل من مستشار الأمن القومي روبرت أوبراين، ونائبته فيكتوريا كوتس، والمبعوث الأمريكي إلى إيران براين هوك.

وترأس وفد تل أبيب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ومستشار الأمن القومي مائير بن شبات.

وأضاف الموقع أنه مثل الجانب الإماراتي، سفير دبي لدى واشنطن يوسف العتيبة، وهو يعد “مستشارا مقربا جدا من ولي العهد الإماراتي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان”، مذكّرا بأن العتيبة حضر مراسم الإعلان عن بنود “صفقة القرن” الأمريكية الأسبوع الماضي.

ونقل Axios عن مصادره أن تغريدة “غريبة” نشرها وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد آل نهيان في 21 ديسمبر جاءت في الحقيقة تعليقا على هذا الاجتماع، وأعاد إلى الأذهان أن وزير الخارجية الإماراتي نشر في ذلك اليوم على حسابه في “تويتر” مقالا بعنوان “إصلاح الإسلام: تحالف عربي – إسرائيلي في طور التشكل بالشرق الأوسط”.

ورد رئيس الوزراء الإسرائيلي على التغريدة في اليوم التالي، قائلا في مستهل اجتماع للمجلس الوزاري المصغر “الكابينت”، إن التحالف العربي الإسرائيلي الذي ذكره الوزير الإماراتي “يأتي نتيجة نضج اتصالات وجهود كثيرة”.

وفضل نتنياهو آنذاك التزام الصمت عن تفاصيل الأمر، لكنه كتب في تغريدة على “تويتر” أنه “قد آن الأوان لتحقيق التطبيع والسلام”.

ووفقا للموقع، فقد حدثت نقلة نوعية على طريق تشكيل هذا التحالف الثلاثي خلال مؤتمر وارسو للأمن في الشرق الأوسط الذي نظمته واشنطن في فبراير 2019، وشاركت فيه إسرائيل ودول خليجية.

وختم الموقع، بأن الإدارة الأمريكية قررت بعد المؤتمر بدء العمل بصيغة ثلاثية لتعزيز التعاون ضد إيران، وخلال العام 2019 عقدت ثلاثة اجتماعات على الأقل جمعت ممثلين عن الولايات المتحدة وإسرائيل والإمارات.

axios.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى