الأخبار الوطنيةسلايدر

تأجيل البث في قضية عزل رئيس بلدية أيت ملول.

للمرة الثالثة على التوالي، أجلت المحكمة الإدارية بمدينة أكادير، دعوى عزل كل من رئيس المجلس البلدي لأيت ملول و اثنين من اعضاءه عن حزب العدالة و التنمية، التي رفعها عامل إقليم انزكان ايت ملول، بصفته ممثلا لوزارة الداخلية، إلى يوم الأربعاء 05 فبراير المقبل.

التأجيل جاء بناءا على طلب الوكيل القضائي، ممثل عامل عمالة انزكان ايت ملول، بغرض الاطلاع على المذكرات الجوابية التي تقدمت بها هيئة دفاع رئيس الجماعة و العضوين الآخرين حسب موقع المحكمة.

و كان قد طالب عامل الاقليم من خلال دعوى استعجالية رفعها قبل اسبوعين، بعزل المسؤولين الجماعيين الثلاث، بناء على تقرير أعدته المفتشية العامة التابعة لوزارة الداخلية، بعد زيارتها للجماعة مارس 2019.

الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية، أصدرت بلاغا بعد اجتماع عقدته الثلاثاء الماضي، وضحت فيه حيثيات الدعوى الاستعجالية، التي رفعها عامل إقليم إنزكان أيت ملول، مطالبا فيها بعزل رئيس المجلس البلدي لأيت ملول و اثنين من نوابه.

وأكد البلاغ حينها، أن خبر عزل الرئيس ونائبيه، عار من الصحة، و”توضيحا للرأي العام الوطني، فالعامل قدم دعوى بعد تقرير لجنة تفتبش حلت بالجماعة مارس 2019″. وأضاف البلاغ :”إن مسألة عزل رؤساء المجالس وأعضائها من اختصاص القضاء، طبقا لمقتضيات القانون 113\14.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى