حوادثسلايدر

حادثة سير خطيرة على مقربة مدينة أكادير ادت الى كارثة انسانية

مازلت حرب الطرقات تحصد ارواح المواطنين بالمغرب رغم مجهودات الوزارة المكلفة بتكثيف حملاتها التحسيسية في هذا المجال، حيث عرف يومه الخميس على مستوى أمسكروض في اتجاه مدينة اكدير حادثة سير خطيرة، وذلك إثر إصطدام بين حافلة لنقل المسافرين قادمة من مدينة الدار البيضاء في اتجاه أكادير وشاحنة من الحجم الكبير.
حيث اسفرت الحادثة عن مصرع 4 أشخاص وإصابة 37 آخرين، من بينهم7 إصابات بليغة.

وفور علمها بالحادثة انتقلت دورية على رأسها الكاتب العام لولاية جهة سوس ماسة والسلطات المحلية وعناصر الوقاية المدنية ورجال الدرك الملكي إلى عين المكان. حيث جرى نقل المصابين إلى المستشفى الجهوي الحسن الثاني لتلقي العلاجات الضرورية على وجه السرعة .

كما جرى فتح بحث من طرف مصالح الدرك الملكي، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن ظروف وملابسات الحادث وتبقى علامك استفهام مدى تهور السائقين واللعب بحياة الناس وبممتلكات الغير ناهيك عن حياتهم الشخصية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى