حوادثسلايدر

المركز القضائي للدرك الملكي بإبن جرير يفك خيوط جريمة قتل عمرها 12 سنة

تمكنت عناصر الدرك الملكي التابعة للمركز القضائي بإبن جرير من فك لغز جريمة القتل التي تجاوزت وقائعها 12 سنة كاملة، بعدما توصلت لهوية قاتل سيدة عشرينية و رضيعها قتلهما بدم بارد، و ألقاهما في بئر بدوار سكورة ضواحي سيدي بوعثمان.

و تفككت خيوط هذه الجريمة في الوقت الذي اعتُقِل الجاني و أحيل على سجن الصويرة في قضية أخرى، حيث و بعدما رُفِعٓت بصماته اكتشفت مصالح الأمن أن المذكور موضوع مذكرة بحث وطنية، لتورطه في ارتكاب جريمة قتل.

و اعترف المذكور بتورطه في الجريمة رفقة شخص ٱخر يقطن بجماعة تامصلوحت، بعدما واجهته عناصر الدرك الملكي التابعة للمركز القضائي ببنجرير بأدلة تثبت إدانته، حيث تم إيقاف المتورط الثاني و إحالتهما على سجن لوداية من أجل تعميق البحث معهما، و الكشف عن ظروف و ملابسات هذا الحادث.

جدير بالذكر أن ساكنة دوار سكورة جماعة سيدي بوبكر ضواحي سيدي بوعثمان اهتزت سنة 2009 على وقع جريمة قتل بشعة ،راحت ضحيتها سيدة في سن 21 ورضيعها البالغ حوالي 20 شهرا بعدما ألقي به في أحد آبار الدوار ليلفظ أنفاسه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى