رغم جهود وقف القرصنة.. مشجعون بالمغرب يشاهدون المونديال على “بدائل مجانية”

najime press21 نوفمبر 2022
najime press
أمن وعدالة
رغم جهود وقف القرصنة.. مشجعون بالمغرب يشاهدون المونديال على “بدائل مجانية”

مع انطلاق منافسات كأس العالم قطر 2022، ومع محدودية المباريات المنقولة على القنوات المفتوحة، لا صوت يعلو في صفوف عشاق كرة القدم بالمغرب على سؤال “أين سنشاهد المونديال؟”، حيث يبحث الكثيرون عن بدائل وخيارات “مجانية” لمتابعة مقابلات الساحرة المستديرة.

وفيما يلجأ عدد من المغاربة إلى تغيير اتجاه الطبق لالتقاط إشارة القنوات الأوربية الناقلة للمباريات، تعرف أسواق بيع “آي بي تي في IPTV” وقرصنة القنوات المشفرة رواجا كبيرا، مع رصد انتشار كبير لعروض بيع هذه الخدمات، على وسائل التواصل الاجتماعي خلال الأيام التي تسبق افتتاح المونديال.

والإنترنت بروتوكول تيليفجن (IPTV)، نظام بث تلفزيوني، يتم عبر الإنترنت وليس عبر الأقمار الصناعية مثل القنوات التلفزية التقليدية، ويكفي الاتصال بشبكة إنترنت قوية والتوفر على سيرفرات خاصة يتم اقتناؤها من “المقرصنين” لتشغيل هذه الخدمة والوصول إلى مئات القنوات الدولية المشفرة ومنصات البث المدفوعة، بالإضافة إلى مكتبة كبيرة من الأفلام والمسلسلات.

“البديل المناسب”

خالد، شاب مغربي يقطن مدينة الدار البيضاء، يقول إنه يستعمل خدمة “آي بي تي في”، منذ أزيد من سنتين لمتابعة مباريات كرة القدم على القنوات المشفرة، موضحا أن ثمنها الزهيد هو السبب الرئيسي وراء لجوئه إليها، على عكس أسعار الاشتراك في القنوات التي تنقل المنافسات بشكل حصري بالمنطقة، التي يقول إنها “لا تناسب قدرته الشرائية”.

ويوضح خالد، أنه وجد البديل الأمثل في هذه الخدمة التي توفر عددا هائلا من القنوات العالمية، ولم يعد يضطر إلى الذهاب كل مرة إلى المقهى لمتابعة المباريات، كاشفا أن يتوصل باستفسارات من طرف عدد من معارفه وأصدقائه حول كيفية الحصول على IPTV مع قرب انطلاق كأس العالم.

ورغم إقراره بأن سلوكه غير قانوني، يشير ابن مدينة الدار البيضاء بالمقابل إلى أنه “يبقى البديل الوحيد المتوفر أمامه لمتابعة مباريات الرياضة التي يحبها، مؤكدا أن ظروفه المادية لا تسمح له بالاشتراك في القنوات المؤدى عنها.

وتتراوح أسعار شراء سيرفرات IPTV من 150 وصولا إلى 2000 درهم سنويا، دولار واحد يساوي 10 داهم، وتختلف وفق الخدمات والجودة وقوة السيرفر وعدد مستعمليه، فكلما كان العدد أقل كانت الانقطاعات بسبب الضغط أقل.

وتمتلك مجموعة بي إن سبورتس، الحق الحصري في بث مباريات بطولة كأس العالم في 24 دولة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ويصل اشتراك القناة التي أعلنت عن بث 22 مباراة على قنواتها المفتوحة، إلى 127 دولار شهريا، لمتابعة المونديال بالمغرب.

الاخبار العاجلة