إطلاق وتدشين عدد من المشاريع التنموية تخليدا لذكرى عيد الاستقلال بإقليم بنسليمان.

هيئة التحرير20 نوفمبر 2022
هيئة التحرير
الأخبار الوطنية
إطلاق وتدشين عدد من المشاريع التنموية تخليدا لذكرى عيد الاستقلال بإقليم بنسليمان.

جرى أول أمس الجمعة ببنسليمان، إعطاء انطلاقة أشغال عدد من المشاريع التنموية التي من شأنها تعزيز البنيات التحتية بعدد من الجماعات الترابية التابعة للإقليم، تخليدا للذكرى السابعة والستين لعيد الاستقلال المجيد.

وهكذا، قام عامل إقليم بنسليمان، رفقة وفد ضم، على الخصوص، رئيس المجلس الإقليمي لبنسليمان، ومنتخبين ورؤساء المصالح الخارجية، بإعطاء انطلاقة مجموعة من المشاريع المبرمجة في عدة جماعات ترابية.

وفي هذا الصدد، سلم عامل إقليم بنسليمان بمقر عمالة بنسليمان، مفاتيح خمس سيارات للنقل المدرسي لفائدة تلامذة الجماعة القروية عين تيزغة، وذلك إسهاما في محاربة الهدر المدرسي، وتحسين مؤشرات التمدرس والارتقاء بالمستوى التعليمي بالعالم القروي.

كما أشرف بجماعة المنصورية، على انطلاقة أشغال مشروع تأهيل الشبكة الطرقية بإقليم بنسليمان، ويتعلق الامر بمشروع تأهيل الطريق الوطنية رقم 1 والطريق الاقليمية رقم 3317 على مسافة تسع كيلومترات، وذلك بهدف تحسين الشبكة الطرقية، وملاءمتها مع النمو المطرد لحركة السير، وكذا تحسين شروط السلامة الطرقية، والمساهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية لإقليم بنسليمان.

كما تم بالمناسبة انطلاق أشغال تثنية الطريق الرابط بين الطريق الجهوية رقم 313 والطريق الجهوية رقم 305، والتي تقدر كلفتها الإجمالية بنحو 127 مليون درهم، وتهم انجاز 12.7 كيلومتر، وانشاء 9 منشآت مائية.

وفضلا عن ذلك أشرف عامل الإقليم، والوفد المرافق له، على إعطاء انطلاقة مشاريع تثنية مجموعة من الطرق في إطار اتفاقية شملت كل من وزارة التجهيز والنقل، ومجلس جهة الدار البيضاء سطات، والمجلس الإقليمي للمحمدية، وجماعة المنصورية وجماعة المحمدية.

وتهم هاته المشاريع، الطريق الجهوية 322، والطريق الإقليمية رقم 3308، والطريق الثانوية السابقة رقم 101 الرابطة بين المنصورية والمحمدية، وتبلغ الكلفة الاجمالية لهاته المشاريع ماقيمته 50 مليون درهم.

وشملت هذه المشاريع التنموية أيضا انطلاقة برنامج تهيئة كورنيش التلال بجماعة المنصورية، الذي يعد ثمرة شراكة بين كل من جماعة المنصورية ومجلس جهة الدار البيضاء سطات، ووكالة السكن والتجهيزات العسكرية، حيث تبلغ كلفة هذا المشروع حوالي 5.5 مليون درهم، تهم أساسا الإنارة العمومية بالطريق الساحلية.

وتم بالمناسبة استعراض أمام السيد العامل والوفد المرافق له، سلسلة من المشاريع التي أنجزتها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بغلاف مالي بلغت قيمته الاجمالية نحو 16 مليون و620 ألف درهم.

ويتعلق الأمر ببناء 34 حجرة للتعليم الأولي ضمن برنامج 2022، بالإضافة إلى بناء داخليتين بجماعتي مليلة والفضالات، وبناء دور الأمومة بكل من جماعتي مليلة وسيدي بطاش، وبناء مركز التعليم والتدريب بجماعة مليلة، وتهيئة مركز تصفية الدم بجماعة المنصورية، فضلا عن تزويد حجرات التعليم الأولي بالماء والكهرباء بمختلف جماعات الإقليم.

كما شكلت هذه المناسبة فرصة لاستعراض محاور برنامج الفوارق المجالية والاجتماعية في العالم القروي، والذي هم انجاز مسالك تبلغ ما مجموعه 34.5 كيلومتر بكلفة اجمالية تناهز 16 مليون درهم لفائدة 13 دوار بست جماعات هي موالين الواد، واولاد علي الطوالع، والزيايدة وسيدي بطاش، ومليلة، والردادنة أولاد مالك.

الاخبار العاجلة