ميسي في مونديال 2022.. تحد جديد وأرقام قياسية منتظرة

najime press15 نوفمبر 2022
najime press
رياضة
ميسي في مونديال 2022.. تحد جديد وأرقام قياسية منتظرة

 

على مدار مسيرته الاحترافية الحافلة وكعادته سيكون المهاجم الأرجنتيني الدولي ليونيل ميسي /35 عاما/ على موعد مع أكثر من رقم قياسي مهم يمكنه تحقيقه خلال بطولة كأس العالم 2022 لكرة القدم.

 

وكشف ميسي مؤخرا أن مونديال 2022 سيكون الأخير له مع المنتخب الأرجنتيني في البطولة العالمية، علما بأنه سيشهد المشاركة الخامسة للاعب في البطولة.

وكان ميسي، نجم برشلونة السابق وباريس سان جيرمان حاليا، بدأ مشاركاته في بطولات كأس العالم من خلال النسخة التي استضافتها ألمانيا في 2006 ، وقاد الفريق للمباراة النهائية في نسخة 2014 بالبرازيل لكنه خسر أمام المنتخب الألماني.

وعلى مدار مسيرته مع الأندية، والتي اقتصرت على برشلونة الإسباني حتى صيف العام الماضي عندما انتقل إلى سان جيرمان، حصد ميسي كل الألقاب المحلية والقارية والعالمية الممكنة مع برشلونة وحقق العديد من الأرقام القياسية التي يبدو بعضها صعب الوصول إليه بالنسبة لأي لاعب.

ولكن ظلت مسيرة ميسي مع منتخب بلاده تفتقد إلى التتويج المناسب، وتعرض اللاعب لانتقادات عديدة في مناسبات مختلفة بل إنه اضطر لإعلان اعتزاله في 2016 بعد الإخفاق في نهائي بطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) وضياع فرصة جديدة لتحقيق لقبه الأول مع المنتخب الأرجنتيني.

وبعدها بفترة قصيرة، استجاب ميسي للضغوط الرسمية والجماهيرية وعدل عن قرار الاعتزال ليقود المنتخب الأرجنتيني إلى مونديال 2018 بروسيا، لكن الحظ العاثر لازمه مجددا وخرج مع الفريق من البطولة مبكرا.

وحتى منتصف العام الماضي، التصق المركز الثاني ولقب الوصيف كثيرا بميسي مع المنتخب الأرجنتيني حيث حل اللاعب ثانيا مع الفريق في 3 نسخ من كوبا أمريكا أعوام 2007 و2015 و2016 كما خسر نهائي مونديال 2014 بالبرازيل أمام ألمانيا.

لكن كوبا أمريكا 2021 منحت ميسي لقبه الأول على الإطلاق مع المنتخب الأرجنتيني الأول في البطولات الكبرى علما بأنه كان الأول للأرجنتين أيضا في البطولات الكبرى منذ أكثر من ربع قرن وبالتحديد منذ فوز الفريق بلقب كوبا أمريكا 1993.

وبهذا، لم يعد متبقيا لميسي سوى التتويج بلقب المونديال ليحقق كل ما يستطيع لاعب أن يحققه في مسيرته الكروية.

وإلى جانب هذا اللقب الذي يصبو ميسي إلى تحقيقه في نسخة 2022، سيكون بإمكان اللاعب تحقيق أكثر من رقم قياسي حيث يمكنه تحقيق أول هذه الأرقام مع ضربة البداية لفريقه في المسابقة حال مشاركته في المباراة الأولى أمام المنتخب السعودي لأنه سيصبح أول لاعب أرجنتيني على الإطلاق يخوض 5 نسخ من المونديال.

ويشارك ميسي حاليا اللاعب الراحل دييجو مارادونا واللاعب خافيير ماسكيرانو في صدارة أكثر لاعبي الأرجنتين مشاركة في المونديال برصيد 4 نسخ لكل منهم.

وخلال الدور الأول للبطولة، يمكن لميسي تحقيق رقم قياسي أرجنتيني آخر حال مشاركته في المباريات الثلاثة حيث سيرفع رصيده إلى 22 مباراة في بطولات كأس العالم متجاوزا مارادونا (21 مباراة) وماسكيرانو (20 مباراة) .

وإذا نجح ميسي في قيادة فريقه إلى المربع الذهبي للبطولة، سيحقق رقما قياسيا آخر شرط المشاركة في جميع مباريات الفريق بالبطولة حيث يمكنه رفع رصيده إلى 26 مباراة في المونديال حال خاض النهائي أو مباراة تحديد المركز الثالث متجاوزا بهذا الرقم القياسي الحالي (25 مباراة) والمسجل باسم الألماني لوثار ماتيوس.

وعلى مستوى الأهداف، يحتاج ميسي لتسجيل 5 أهداف في مونديال 2022 ليكون الهداف التاريخي للمنتخب الأرجنتيني في تاريخ البطولة حيث سجل ميسي حتى الآن 6 أهداف فقط مقابل 10 أهداف للنجم السابق جابرييل باتيستوتا.

ويستحوذ ميسي بالفعل على لقب الهداف التاريخي للمنتخب الأرجنتيني حيث سجل 90 هدفا في 164 مباراة دولية حتى الآن جعلته أيضا اللاعب الأكثر مشاركة مع الفريق في المباريات الدولية.

و سبق لميسي أن حقق رقما قياسيا في مونديال 2014 بالبرازيل عندما أصبح الوحيد الذي يحرز لقب أفضل لاعب في المباراة بنسخة واحدة وحدث هذا في 4 من مباريات تلك النسخة، التي توج فيها ميسي بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في البطولة وإن خسر المباراة النهائية مع منتخب بلاده أمام ألمانيا.

الاخبار العاجلة