جمعويون بالجديدة يستنكرون ارتجالية عمالة الجديدة ويحملونها مسؤولية «القرارات الصادمة».

هيئة التحرير2 نوفمبر 2022
هيئة التحرير
كتاب و آراء
جمعويون بالجديدة يستنكرون ارتجالية عمالة الجديدة ويحملونها مسؤولية «القرارات الصادمة».

بقلم : كريم لعميم.

في الدول المتقدمة التي تحترم مواطنيها تتخذ الجهات المعنية فيها قراراتها بشكل منظم يهدف أولا وأخيرا إلى خدمة المواطن باعتباره الركيزة الأساسية التي تقوم عليها تلك الدول ولتحقيق هذه الغاية فإنها تتخذ قراراتها بعد دراسات وافية لكافة أبعادها وآثارها المحتملة وإضافة إلى ذلك لابد أن يكون لدى صناع القرار حس وطني مهني عال يعمل على ضمان ذلك لتحقيق أقصى درجات النجاح لهذه القرارات.

أن القرارات أيا كانت فإنها لابد أن تمر بعدد من المراحل التي تكفل نجاحها وتحقيقها للأهداف المرجوة منها خاصة فيما يتعلق بالوطن و حب الوطن قبل أن يتم تطبيقها على أرض الواقع لأن المواطن يدفع دائما ثمنا باهظا نتيجة إصدار القرارات الارتجالية وغير المدروسة

و علاقة بالموضوع إستنكرت فعاليات المجتمع المدني بالجديدة موقف عمالة الجديدة بخصوص رفض دعم تنقل جمعيات المجتمع المدني الى الصحراء المغربية قصد الاحتفال بعيد المسيرة الخضراء .

و كانت جمعية بالجديدة قد تقدمت بطلب دعم قافلة الى الصحراء المغربية قبل اسبوع من كتابة هاته الاسطر الا ان عمالة الجديدة كان لها موقف أخر…حيث و في نفس السياق ضل اعضاء الجمعية في رحلة ذهاب و عودة بين مكاتب عمالة اقليم الجديدة لما يزيد عن اسبوع دون جدوى ليبقى الطلب رهين رفوف العمالة .

و منه نذكر السيد العامل ان تحمل المجتمع المدني لعناء التنقل من اجل الاحتفال بعيد المسيرة الخضراء هو مناسبة لاستحضار الأهمية التي يكتسيها هذا الحدث البارز في تاريخ المغرب المعاصر والذي يجسد الروابط المتينة والراسخة التي تجمع بين الشعب المغربي والعرش العلوي المجيد وكذالك لتجديد التأكيد على أن كافة مكونات المجتمع المدني بالجديدة مجندة دائما وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفضه الله للدفاع عن ثوابت ومقدسات المملكة .

يشار ان أن الجمعية طالبت العمالة بقرار كتابيا لهذا المنع لكنه قوبل بالرفض و الاكتفاء بالمنع الشفوي للنشاط تهربا من المسؤولية.

الاخبار العاجلة