والصداقة أنواع

هيئة التحرير3 أكتوبر 2022
هيئة التحرير
كتاب و آراء
والصداقة أنواع

فلاش أنفو 24 – خالد الناشيط.

الصداقة كعلاقة اجتماعية ترتكز أساسا على الصدق الذي منه اشتق اسم الصداقة في الأساس، وتبنى على أسس متينة كالإخلاص والتعاون والثقة بالمرتبة الأولى وهي وسيلة لاكتساب مهارات وسمات شخصية مرغوب فيها وهي من العلاقات المميزة في المجتمع التي تساعد الإنسان على الاستمتاع بالحياة.

هذا هو الجانب الحلو في الصداقة وهو ما يجب أن تكون عليه لا كما هي الآن – في غالبية الأحيان إلا ما رحم ربي- أما الجانب المر فيها فاعتبار العديد من الناس أن الصداقة هو الإمتلاك والتملك المطلق أن تكون تابعا بدون قيد أو شرط أن تنصاع للأوامر أن لا تقول كلمة لا ولا ترفض طلبا الذي هو في الحقيقة أمر رغم تغليفه بغلاف الطلب. أن تنسلخ من شخصيتك ومبادئك أن تعطي كل شيء وممكن أن لا تحصل على شيء مما يستنفد منك طاقتك دون جدوى.

الوضع عليه الآن أقبح وافضح، أن تكون معي أو لا تكون ان تنصاع لأوامري أو تغادر حب التملك أصبح غريزة إنسانية حلت محل الصداقة الحقيقية. أبشروا يا محبي التملك أن الإنسان ولد حرا وسيبقى حرا وكل ما بني على طمع واستغلال فمصيره الهاوية فما كان لله دام واتصل وما كان لغير الله انقطع وانفصل. الحقيقة كثيرا ما تكون قاسية لكنها تحول دون الاستمرار في علاقة تستنفد طاقتك وتشكل عبئا على حياتك.

الاخبار العاجلة