وليد الركراكي يقود المغرب لفوز ثمين على الشيلي.

هيئة التحرير23 سبتمبر 2022
هيئة التحرير
رياضة
وليد الركراكي يقود المغرب لفوز ثمين على الشيلي.

فلاش أنفو 24 – خديجة درنان.

نجح وليد الركراكي مدرب المنتخب المغربي لكرة القدم في أول إختبار له مع أسود الأطلس وذلك بعد تحقيقه فوزا هاما على منتخب الشيلي اليوم الجمعة في إطار الاستعداد لنهائيات كاس العالم قطر 2022

وضغط منتخب المغرب مبكرا منذ بداية المباراة وتمكن من فرض أسلوبه على منتخب الشيلي وشكل خطورة من الجهتين الامامية من أشرف حكيمي وحكيم زياش ومن الجهة اليسرى من طرف بوفال ومزراوي

وتميزت المباراة بكثرة المحاولات من منتخب المغرب وكاد النصيري أن يسجل إنفرادا له مع الحارس لولا تدخل حارس الشيلي ببراعة، كما ضيع اشرف داري رأسية خطيرة بعدما مرت الكرة جانب المرمى في الجهة المقابلة كاد منتخب الشيلي ان يسجل هدفا محققا لولا العارضة التي نابت عن بونو

ومع بداية الجولة الثانية تمكن حكيمي من تسجيل هدف لكن الحكم رفضه بداعي التسلل ورد فيدال بكرة قوية من خارج مربع العمليات لكن العارضة ردت كرته.

وبعد عدة محاولات إحتسب الحكم ركلة جزاء بعدما لمست الكرة يد أحد لاعبي تشيلي وتمكن من خلالها بوفال من منح الاسبقية لمنتخب المغرب بتسجيله الهدف الاول.

وقام المدرب وليد الركراكي بإدخال حارث وشديرة مكان النصيري واوناحي من أجل تجريب أكثر عدد ممكن من العناصر والوقوف على إمكانياتها

وبالرجوع لمعطيات المباراة تمكن البديل الصابيري من توقيع ظهوره الاول مع منتخب المغرب بتسجيله لهدف جميل من تسديدة قوية

وواصل أسود الأطلس تسيدهم للمباراة في ظل التراجع لمنتخب الشيلي وضغطت العناصر الوطنية كثيرا وشكلت خطورة كبيرة خصوصا من البدلاء ابوخلال والزلزولي

لتختتم أطوار هذه المباراة بتحقيق أسود الاطلس فوزا مستحقا قبل الوقوف على آخر اللمسات من أجل الإستعداد لكاس العالم ويعتبر هذا الفوز الأول من نوعه على منتخب لاتيني من امريكا الجنوبية بعد النتائج السلبية التي حققتها النخبة المغربية عبر طريق المنتخبات مع منتخبات هذه القارة

وسيواجه منتخب المغرب يوم الثلاثاء القادم في ثالث ودية له منتخب البراغواي قبل التوجه للمونديال وستكون هذه المباراة فرصة لتجريب عناصر جديدة والوقوف على مؤهلاتها على غرار سفيان رحيمي ويونس بلهندا وإلياس الشاعر

الاخبار العاجلة