البرلماني دريوش يسائل الحكومة حول تشجيع الاستثمارات بسيدي يوسف بن علي

ممدوح بندريويش21 سبتمبر 2022
ممدوح بندريويش
مجتمع
البرلماني دريوش يسائل الحكومة حول تشجيع الاستثمارات بسيدي يوسف بن علي

وجه عبد العزيز دريوش برلماني حزب الاستقلال بجماعة تسلطان سؤالا كتابي الى الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالإسشتثمار وتقييم السياسات العمومية حول اجراءات الحكومة لتشجيع الإستثمار بدائرة سيدي يوسف بن علي، تسلطانت.

واكد برلماني حزب الاستقلال، ان التجربة أظهرت بأن التوطين الترابي للإستثمارات يحتاج إلى إرادة سياسية قوية وإلى تدبير عمومي ناجع؛ وإلى عدالة مجالية؛ بما يجعل كل مناطق المملكة تستفيد من ثمار النمو على قدم المساواة؛ وبما يحقق الإنصاف المجالي.

وفي ذات السياق؛ شدد البرلماني دريوش على ان منطقة سيدي يوسف بن علي؛ التي تستوطنها أزيد من 130ألف نسمة؛ لم
تتمكن إلى الآن من تغيير ملامح التهميش والهشاشة والفقر الذي تعاني منه الساكنة بحكم انعدام الإستثمارات بالمنطقة؛ رغم توفر مؤهلات بشرية وطاقات شابة مهمة؛ إلا أن جلها يعاني البطالة
والتهميش بسبب غياب مؤسسات مشغلة؛ وضعف دعم التشغيل الذاتي؛ لهذا فإن ساكنة هذه المنطقة تتطلع إلى جذب الإستثمار وخلق مناصب الشغل وتقليص الفوارق المجالية والإجتماعية؛ تنعكس إيجابا على الأوضاع الاجتماعية.

وفي هذا الصدد ساءل عبد العزيز دريوش الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالإسشتثمار وتقييم السياسات العمومية، حول التدابير والإجراءات الإستعجالية الملموسة التي سيتم اتخاذها لإنقاذ ساكنة سيدي يوسف بن علي من البطالة والتهميش وتجعل هذه المنطقة فضاء ترابيا جاذبا للإستثمارات التي تخلق مناصب شغل قارة تعفي هذه الساكنة من التنقل اليومي إلى مناطق أخرى للبحث عن فرص الشغل.

الاخبار العاجلة