تأهيل وصيانة مقابر مدينة سلا ترى النور والجمعية المدبرة لها تعرض إنجازاتها

مكتب مراكش13 يونيو 2020
مكتب مراكش
الأخبار الوطنيةسلايدر
تأهيل وصيانة مقابر مدينة سلا ترى النور والجمعية المدبرة لها تعرض إنجازاتها

فلاش أنفو 24 – م ع – الإدريسي

في إطار الإهتمام بالمقابر بمدينة سلا ،شهدت خلال الأسبوع الثاني من شهر يونيو الجاري ، إتمام مجمل مخطط التأهيل و الصيانة ، وذلك بتحقيق المنجزات المبرمجة من طرف الجمعية الخاصة بمقابر المدينة ، وهي – إتمام تعبيد الممر الرئيسي.- إتمام تركيب لوحات الاعلانات و لوحات التشوير.- تركيب المظلات

– توفير الكراسي المتحركة لذوي الإحتياجات الخاصة، و المسنين. – إقامة مخادع الحراسة الليلية – إعداد جناح حفظ التجهيزات و الوثائق.- إقامة الشباك الوحيد الخاص بتسجيل الوفيات و الدفن، مقابل الرسم الوحيد ( 300 درهم للكبار/ 200 درهم للاطفال) – توفير الماء وكل خدمات الدفن و التنظيف، ورش القبور بالماء، و استعمال المبيدات و…، مجانا .

(تدعو الجمعية كل من تعرض لابتزاز من احد ، مقابل هاته الخدمات المجانية ، إخبار المراقب الموجود بإنتظام في المقبرة ما بين 8 صباحا و6 مساء. ) – إتمام برنامج التشجير وتركيب المزهريات الكبرى.- إعداد مناطق الدفن ، من المنطقة 10الى المنطقة 14 – إتمام الورشة التكوينية التي إستفاد منها العمال المكلفون بعمليات الدفن، بما يتناسب و حرمة الأموات و الطريقة الإسلامية في الإنزال وفي تغطية الجثمان. وحسب الجمعية ، ستتعزز هاته الإنجازات مع بداية الأسبوع المقبل إن شاء الله ، بما يلي:

– إقامة العربات الموحدة لعرض السلع المستعملة في زيارات الترحم. – إطلاق الإذاعة القرآنية داخل المقبرة، مع إستعمال مكبرات الصوت في التواصل مع زوار المقبرة.

ثانيا : مقبرة سيدي الضاوي ،شهدت مؤخرا إنطلاقة عمليات الصيانة والتوظيف و القضاء على الزواحف و الحشرات و الطفيليات. وأبرزت الجمعية في منشور وضعته على الفايسبوك ،أنه ستستفيد في الأسابيع المقبلة بإذن الله،- توفير الماء مجانا – العربات الموحدة لعرض السلع

ثالثا : شهدت” مقبرة باب المعلقة” الأسبوع المنصرم:
– إتمام العمليات الربيعية للصيانة والتنظيف و القضاء على الزواحف والحشرات والطفيليات – تركيب لوحات الإعلانات.

وستشهد هاته المقبرة قريبا ، توفير الماء بالمجان على غرار باقي المقابر.

رابعا: تؤكد الجمعية أن ” مقبرة سيدي بنعاشر” أنها تولي هاته المقبرة اهتماما كبيرا ، خاصة وأنها تحتضن جناح مدافن شهداء الحرية والإستقلال ، حيث قامت الجمعية بعدد من الإنجازات فيها، كما أنها ستواصل عمليات الصيانة والتنظيف فيها، في أفق إعادة تأهيل كبرى بمجرد توفر الإمكانات.

وبخصوص المقابر الخاصة التابعة للزوايا او الأسر ،تؤكد الجمعية ،أنها غير مؤهلة اطلاقا، بحكم القانون ، و إستنادا إلى الشراكة التي تنظم تدبيرها، للقيام بأي تدخل في المقابر الخاصة التي تقع تحت مسؤولية الزوايا او الأسر، اذ أنها تخضع لمعايير غير المعايير المعمول بها في المقابر العمومية .

و مع كل هذا، فإن الجمعية لن تتردد في تقديم بعض العون الممكن في مجال الخبرة أساسا للمسؤولين على هاته المقابر الخاصة. وفي إشارة هامة ،وفرت الجمعية في مقابر سيدي بلعباس- سيدي الضاوي- باب المعلقة، مطبوعات تتضمن العديد من المعطيات و التوجيهات، وهي موضوعة رهن إشارة ساكنة سلا..

الاخبار العاجلة