سلايدرمجتمع

مهرجان “ثايمات” للثقافة للثقافة الأمازيغية في دورته العاشرة يحقق نجاحا باهرا و المواطن يشيد بالدور الفعال للقوات العمومية ورجال السلطة

فلاش انفو24/عبد العزيز احنو

لليوم الثاني على التوالي شهدت الجماعة الترابية لأيت إسحاق انشطة فنية ، ثقافية رياضية وفكرية كما هو مسطر بالبرنامج المخطط من طرف المجلس الجماعي بشراكة مع وزارة الثقافة وفعاليات المجتمع المدني ، والذي عرف اليوم مشاركة فنانين مرموقين في التعريف وحماية التراث الفني الأمازيغي ، سعيد بودراع موحى امزيان ومجموعات متنوعة لفن أحيدوس من مناطق إيشقيرن زايان والمناطق المجاورة . عرس ثقافي بجميع المعايير من حيث التنظيم ووعي الساكنة المخلية التي أبت إلى أن تحضر بكثافة والتي عبرت عن وعي اجتماعي كبير ، وكذا رجال الإعلام والصحافة التي واكبت أنشطة المهرجان طيلة أيامه.
عناصر الدرك الملكي والقوات المساعدة ورجال السلطة بجميع درجاتها والوقاية المدنية بجميع اصناف اللوجيستيك ، حضرت إلى عين المكان لحفظ النظام والأمن والتي انخرطت في التنظيم لحمايةأمن وسلامة المواطين، وكذا السير العادي للحياة اليومية وخاصة أثناء التجمعات الكبرى .
حركة السير والجولان بدورها لم تعرف ضغطا كبيرا بمركز أيت اسحاق بفضل وقوف رجال الدرك الملكي على تنظيم وسائل النقل التي توافدت بكثرة على مقر المهرجان ، والذي أشادت به جموع المواطنين سواء منهم السحاقيين أو الذين قدموا من جميع مناطق المغرب وذلك تجسيدا و احتراما لمبدأ سياسة القرب والأمن والأمان .
كما شهد أكدود ن ثايمات للفن الأمازيغي في نسخته العاشرة تنظيم تظاهرات رياضية وفنية وفكرية موازية للموسيقى الشعبية الأمازيغية التي عبرت جموع فرقها عبر شعرها عن الدور الفعال للمجلس الجماعي الذي أبان عن التنظيم المحكم والدور الفعال لمختلف اللجن واحترام جميع فقرات برنامج المهرجان ، بتنسيق مع السلطات المحلية وفعاليات المجتمع المدني ، والذي اعتمد التشاور والتشارك والإشراك لجميع القبائل المكونة لأيت إسحاق الكبرى ، من واومنة حتى تخوم سيدي يحيى وساعد وجنبات تيغسالين إلى آزاغار وأوراش المحادية للجماعة الترابية سيدي لمين ،
المهرجان عرف أيضا تنظيم ندوة فكرية وعلمية تحت عنوان النموذج التنموي الجديد إرادة وآفاق ، وانتظارات ساكنة إقليم خنيفرة مساهمة منها في التعريف بالأوراش الملكية الهادفة إلى وضع المواطن المغربي في صلب التنمية ، وعبر مهرجان ثايمات تمكن المنظمون من تجسيد خطى ملك البلاد في وضع لبنة أساسية للنهوض بالموروث الثقافي ولإستكمال هذا الورش الهام .
مهرجان ثايمات الثقافة الأمازيغية وحسب المنظمون الشهادات الشفاهية لمختلف ممثلي القبائل هو مناسبة تجتمع فيه قبائل أيت إسحاق الكبرى للتعبير عن تماسكها وتشبثها بالأعراف والتقاليد الأمازيغية ذات القيم الراقية ، و تمسكها بوحدة البلاد واستقرارها عبر رسائل شعراء فن أحيدوس العريق ، ومختلف الفرق الشعبية الأمازيغية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى