سلايدرمجتمع

مطالب بالتحقيق في استغلال شاحنة للمبادرة الوطنية لأغراض شخصيةطالب فرع الحزب

فلاس انفو24

طالب فرع الحزب الاشتراكي الموحد بسيد الزوين بالتحقيق في استغلال شاحنة صهريجية “ستيرنة” سلمهتا ولاية جهة مراكش أسفي الى جماعة سيد الزوين لتزويد ساكنة الدواوير بالماء الصالح للشرب في وقت سابق، من أجل مد شخص يحفر بئرا داخل بقعة أرضية بالمياه.

ودعا الحزب في بيان له إلى “التحقيق في مدى قانونية عملية الحفر وتوفر صاحبها على رخصة من وكالة الحوض المائي لتانسفت”.

نص البيان كاملا:

الحزب الاشتراكي الموحد
سيد الزوين

بلاغ

استمرارا لفوضى تدبير الشأن المحلي بجماعة سيد الزوين وتبديدا لمواردها واستغلالا لتجهيزات الجماعة وآلياتها في قضاء المصالح الشخصية، وقف فرع الحزب الاشتراكي الموحد على فضيحة جديدة للمجلس تتعلق بوضع شاحنة صهريجية “ستيرنة” سلمهتا ولاية جهة مراكش أسفي الى جماعة سيد الزوين لتزويد ساكنة الدواوير بالماء الصالح للشرب في وقت سابق، تحت تصرف شخص اقتنى ضيعة بتراب الجماعة يقوم بحفر بئر داخلها.

وقد وضعت الشاحنة الصهريج التي تعود للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية رهن إشارة الشخص المذكور لمده بكميات من المياه من بئر تابع للجماعة بغرض توظيفها في حفر النقطة المائية بعقاره وفق ما تظهره مجموعة من الصور التي توصل بها فرع الحزب الإشتراكي الموحد.

الفضيحة التي تأتي بالتزامن مع تواجد لجنة تابعة للمفتشية العامة بمقر المجلس وعلى مدار ثلاثة أسابيع للتدقيق في جملة من الإختلالات التي قد تكون اعترت بعض الصفقات والمشاريع، تؤكد بما لايدع مجالا للشك على تمادي من أوكلت لهم مهمة تدبير شؤون الجماعة في العزف خارج السرب والجنوح إلى الإفساد وسوء التدبير والعبث بمقدرات الجماعة ومعداتها وآلياتها بشكل مستفز ينم عن العجرفة والتعنت.

إن فرع الحزب الإشتراكي الموحد بسيد الزوين، إذ يدين عربدة “المافيا” الحاكمة بسيد الزوين وتماديها في خرق القانون وتبديد موارد الجماعة واستخدام آلياتها لقضاء المصالح الخاصة، فإنه يعلن للرأي العام المحلي والوطني ما يلي:

– يطالب بفتح تحقيق بشأن واقعة استغلال الشاحنة وترتيب الجزاءات القانونية اللازمة بحق المتورطين في النازلة.
– التحقيق في مدى قانونية عملية الحفر وتوفر صاحبها على رخصة من وكالة الحوض المائي لتانسفت.

– يٌذكِّر أن مجموعة من الدواوير لازالت تعيش حالة العطش أو ارتفاعا حادا في نسبة ملوحة الآبار المستغلة في الوقت الذي يتم فيه استغلال شاحنة المبادرة الوطنية لأغراض شخصية ولمآرب انتخابوية.



يشير أن نفس السائق الذي يقوم بعملية نقل المياه، لازال متابعا في ملف تبديد أموال عامة و استغلال شاحنة الجماعة بمعية الرئيس السابق منذ سنة 2007، بعد احالته على المجلس الأعلى من طرف النيابة العامة.

عن المكتب

سيد الزوين بتاريخ 21 ماي 2019

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى