الأخبار الوطنيةسلايدر

مراكش تشهد انطلاق الدورة السابعة لقافلة الشغل والمهن

و.م.ع

احتضنت مراكش، امس الخميس، أول محطة ضمن الدورة السابعة من قافلة الشغل والمهن التي تعتبر أكبر تظاهرة تعنى بالشغل في المغرب.

واستقبلت مدينة مراكش امس الآلاف من المرشحين والزوار قادمين من مناطق مختلفة للالتقاء بالمقاولات المتواجدة ضمن هذه المرحلة الأولى من القافلة، وذلك بهدف إيجاد مناصب للشغل، ومعرفة المزيد من المعطيات حول المهن الواعدة، واكتشاف التكوين المهني وكيفية إحداث المقاولات والاستفادة من المساعدة والتكوين في مجال البحث عن الشغل.

وتم تنظيم القافلة من أجل مساعدة الباحثين عن العمل على الاندماج بشكل أفضل في عالم الشغل، مما مكن الشباب الباحثين عن الشغل القادمين من مراكش ونواحيها المشاركين في القافلة من اختبار كفاءاتهم من خلال التواصل مع المشغلين.

واستفادت أزيد من 15 مقاولة من المحطة الأولى لقافلة الشغل والمهن لتشكل من جديد خزانتها من السير الذاتية، وكذا القيام بمقابلات توظيفية للمرشحين الحاضرين.

ومن ضمن هذه المؤسسات والمقاولات “كلوب ميد” والقرض الفلاحي و”منارة القابضة”، ومؤسسة الأمانة للتمويل الأصغر، ومؤسسة التعليم من أجل التشغيل بالمغرب، و”ماجوريل” والوكالة الوطنية للنهوض بالمقاولات الصغيرة والمتوسطة، والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.

كما تم تنظيم العديد من الورشات بمناسبة هذه المحطة المنظمة بمراكش، همت تقنيات البحث عن العمل، وتصحيح السيرة الذاتية وطلب العمل، أشرف على تأطيرها مدربون من مؤسسة التعليم من أجل التشغيل بالمغرب الموضوعين رهن إشارة الباحثين عن العمل.

وتمت إضافة خدمتين جديدتين، حيث نظمت القافلة لفائدة المرشحين ورشات تكوينية حول ريادة الأعمال قامت بتنشيطها إحدى المؤسسات الشريكة خلال هذه السنة وهي الوكالة الوطنية للنهوض بالمقاولات الصغيرة والمتوسطة.

ومكنت هذه الورشات من تكوين الشباب حول الامتيازات والفرص التي توفرها لهم ريادة الأعمال.

ووضع منظمو القافلة لفائدة المقاولات والمؤسسات الشريكة مواكبة خاصة تسمح ببلوغ أهداف المشاركة في هذه التظاهرة.

وقد استفادت هذه المقاولات من المواكبة سواء في إطار التشغيل عبر نشر إعلاناتها للتوظيف في مواقع مجموعة “نوفوجوب-أمل جوب” أو لتطوير علامتها كمشغل من خلال لقاءات مع وسائل الإعلام الشريكة في هذا الحدث.

وبالمناسبة، قالت كريمة حموشة، المديرة التجارية ل”نوفوجوب المغرب”، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن مرحلة مراكش تعد الأولى ضمن دورة 2019 لقافلة الشغل والمهن والتي ستحط الرحال يوم 20 يونيو المقبل بطنجة، ويوم 10 أكتوبر المقبل بالرباط، قبل أن تنهي جولتها يومي 30 و 31 أكتوبر المقبل بالدار البيضاء.

وأبرزت حموشة أن القافلة عرفت، منذ انطلاقتها صباح اليوم، تدفقا كبيرا للمرشحين والزوار، مضيفة أن 15 مقاولة تشارك في هذه الدورة.

وأوضحت أن العديد من المقاولات الحاضرة قد أعلنت للمنظمين أنها في حاجة إلى تشغيل بعض المرشحين، مشيرة إلى أنه تم وضع سلسلة من الإجراءات في هذا الإطار من أجل تمكين هذه المقاولات والشركات من استقطاب العديد من المرشحين.

ومن المتوقع أن يصل مجموع المرشحين والخريجين وغيرهم، الذين سيشاركون خلال المراحل الأربعة لدورة 2019 من قافلة الشغل والمهن، إلى أكثر من 34 ألف شخص.

وتنشط مجموعة “أمل جوب-نوفوجوب” منذ سنة 2012 قافلة الشغل والمهن التي أصبحت أكبر تظاهرة تعنى بالتشغيل في المغرب.

ويسمح حضور الخبراء والمهنيين ومكاتب التشغيل بتعزيز الحوار والوقوف عن كثب عند كافة إشكاليات التشغيل، وذلك بفضل مساهمة شركاء مرموقين مثل المقاولات الكبرى والصناعات الصغيرة والمتوسطة، والشركات متعددة الجنسيات، والهيئات الوطنية والدولية، والجماعات المحلية، والجمعيات المهنية ومعاهد التكوين.

وتعمل مجموعة “أمل جوب-نوفوجوب”، باعتبارها فاعلا مرجعيا في سوق الشغل بالمغرب، منذ سنة 2007 عبر مختلف منتجاتها وخدماتها (الالكترونية وغيرها). ولقد مكنها تنوع خدماتها وقربها الجهوي من بلوغ مكانة مرجعية في هذا الميدان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى