رياضةسلايدر

محمد المرابطي يهزم شقيقه في المرحلة الثانية لماراطون الرمال

 

 

تفوق العداء المغربي محمد المرابطي، اليوم الاثنين، على شقيقه رشيد المرابطي ببضع ثواني بمنطقة كرسي ديال زايد (اقليم الرشيدية)، ليحقق أول فوز له في الدورة ال34 من ماراطون الرمال، وذلك خلال المرحلة الثانية من التظاهرة، ليفرض بذلك الشقيقان المرابطي، على غرار كل سنة، إيقاعهما على ماراطون الرمال، بتوالي المراحل.

 

وخلال المرحلة الثانية التي ربطت بين منطقتي “تسيرديمين” و “كرسي ديال زايد”، على مسافة 32,5 كلم، تقدم محمد المرابطي على شقيقه رشيد ببضع ثوان محققا زمنا قدره ساعتان و 52 دقيقة و 30 ثانية، بينما حل عبد القادر مواعزيز في المركز الثالث بساعتين و 56 دقيقة و 14 ثانية.

وفاجأ الفرنسي ميريل روبير الذي كان قد حل عاشرا خلال المرحلة الأولى، الجميع في المرحلة الثانية بعدما اجتاز خط الوصول بزمن 3 ساعات و 4 دقائق و 2 ثواني ليحتل بذلك المرتبة الرابعة.

ولدى الإناث احتلت الهولندية راغنا ديباتس، بطلة العالم في سباق تريل 2018، المركز الأول مجددا بزمن قدره 3 ساعات و 14 دقيقة و 22 ثانية، متبوعة بالأمريكية ميغان هيكس (3 ساعات 59 دقيقة 00 ثانية) و المغربية عزيزة الراجي (4 ساعات 5 دقائق و32 ثانية).

وستربط المرحلة المقبلة من الماراطون بين كرسي ديال زايد وجبل المراير على مسافة 37.1 كلم.

ويضرب ماراطون الرمال، المنظم تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس، والذي ستتواصل فعالياته إلى غاية 15 أبريل الجاري، موعدا سنويا لمحبي رياضات المغامرة، مع هدف يتمثل في قطع مسافة تقارب 220 كلم مشيا على الأقدام، في قلب المناظر الخلابة لصحراء جنوب المغرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى