سلايدر

لقاء تواصلي لمنظمة السلام المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان بجماعة دار بلعامري حقوق وواجبات المواطن وسؤال حقوق الإنسان

فلاش انفو24

نظمت منظمة السلام المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان صبيحة يوم الأحد 7 يوليوز الجاري ، لقاءا تواصليا بتراب جماعة دار بلعامري إقليم سيدي سليمان بغية تسليط الضوء على حقوق وواجبات المواطنين بدات الجماعة .

وقد أكدت المنظمة خلال هذا اللقاء، أنه أمام الأوضاع المزرية ومستوى التهميش والإقصاء الذي تعيشه ساكنة جماعة ازغار دار بلعامري ، بما فيها الخصاص على المستوى الصحي، وانعدام البنية التحتية اللائقة، والحق في في السكن ، من خلال رفض تسليم تصاميم للبناء و الرخص والشواهد الإدارية من لدن الجماعة ، وملفات انعدام النظافة، وممارسة بعض المؤسسات الإدارية لمختلف أشكال الضغط من أجل الابتزاز والتعامل بأساليب ممنوعة.

وأمام ما تم اعتباره في تصريحات المواطنين سلوكيات تتنافى ومبادئ الديمقراطية وحقوق الإنسان، ومؤشر على تراجع  مستوى الحقوق والحريات في جماعة دار بلعامري ، فإن الوضع يستوجب تعبئة كافة المؤسسات لتوحيد مجهوداتها انتصارا لقيم الحرية و حقوق الإنسان.

من جانبه،  أشار وليد الميموني ، رئيس منظمة السلام المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان في مداخلته،”أنه  في إطار المسار التنموي والاصلاحي المواطناتي والذي تتبناه المنظمة ، وفي ظل التوجهات الملكية وما تعرفه بلادنا من تطور على المستوى الاجتماعي والاقتصادي ، يتضح أن المواطن بدار بلعامري وجماعة ازغار يعيش خارج الإطار وبعيد كل البعد عن المسار التنموي والاصلاحي المواطناتي ببلادنا وذلك راجع بالأساس الى استهتار بعض المسؤولين والمنتخبين الذين يريدون السوء بالمواطن الكادح وعدم الاكترات لمطالب الساكنة المشروعة والدستورية والتي تحمي كرامتهم وكرامة أبنائهم .

و أضاف:”ومن خلال هذا اللقاء أوصى المكتب التنفيذي لمنظمة السلام المغربية للمواطنة وحقوق الانسان المواطنين التشبت بوطنيتهم والدفاع عن المقدسات وفضح الفساد والمفسدين متعهدين بالوقوف إلى جانب المواطن بشكل قانوني م ؤسسات إلى غاية تحقيق المبتغى  .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى