الأخبار الوطنيةسلايدر

فضيحة من العيار الثقيل: لجنة تستدعي المترشحين لعمادة كلية اللغة في يوم عيد وطني

في سابقة من نوعها بالمغرب تم إجراء مباراة عمادة كلية اللغة العربية بمراكش يوم السبت 11 يناير 2020لنصف المترشحين فيما تم استدعاء الباقين يوم الأحد 12 يناير ، ويرى متتبعون وضمنهم بعض المترشحين أن استدعاءهم للمقابلة في مناسبة وطنية مهمة وعيد وطني يعتبر ذكرى وطنية غالية يجب تخليدها وتتوقف فيها الإدارة تمجيدا لهذا العيد، وفي الوقت الذي كان ينتظر الجميع إعادة هذا الاستحقاق لغياب تكافؤ الفرص بين المترشحين وعدم احترام مشاعرهم الوطنية، تم تمرير القرار وإجراء المقابلة في جو خلق عند المتنافسين نوعا من الاشمئزاز.
كما يسائل هذا الإجراء الفريد من نوعه وطنية اللجنة وعدم اكتراثها لمناسبة وطنية عظيمة وذكرى غالية تشكك في نواياها والغرض من اختيار هذا العيد بالضبط رغم أن المباراة كان يمكن إجراؤها في أي تاريخ باستثناء الاعياد الوطنية والدينية المنصوص على توقيف العمل بها ، تمجيدا لها ولمكانتها الغالية عند عموم المغاربة، وقد تم إقرار هذه العطلة بمرسوم وزاري يحمل توقيع عز الدين العراقي في 19 جمادى الأولى 1408 الموافق لـ9 يناير 1988.
إلا أن اللجنة التي يجب التزامها بالقانون هي اول من يخرقه وإرغام بعض المترشحين للحضور في عيدهم الوطني، وهنا ينتظر رد فعل رئيس الحكومة والمجلس الحكومي تجاه هذه الفضيحة الثقيلة وما بني على باطل فهو باطل.

مولاي عبد العزيز العلوي ـ الرباط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى