سلايدرمجتمع

حملة تحرير الملك العمومي من الباعة المتجولين “الفراشة” بمقاطعة المنارة

فلاش انفو24:محمد لعبر

ي إطار سلسلة حملاتها التطهيرية الرامية إلى تحرير الملك العمومي بتراب مقاطعة المنارة ، قامت السلطات المحلية للملحقتين الإدارتين الحي الحسني والمسيرة2، مصحوبة بأعوانها وعناصر القوات المساعدة، مساء اليوم الخميس، بشنّ حملة أمنية على مستوى الأرصفة المحيطة بعدد من المساجد والشوارع بالمنطقة، بغية إجلائها من الباعة الذين يطلق عليهم “الفرّاشة” الذين يزاولون هذا النشاط التجاري غير المنظم بذات الأرصفة المشار إليها منذ سنوات.

في حين إنتقلت عناصر الأمن الوطني للمنطقة الثالثة التابعة لولاية أمن مراكش، تحت رئاسة نائب رئيس المنطقة و عميدي الدائرتين (11و17 ) بعد إخلائها جنبات الأزقة المحيطة بمسجد المسيرة 1 المعروف باسم “تيحيحت” من البضائع المفروشة وبائعيها، إلى شارع الداخلة المعروف بإسم “الأحباس” وكذلك الشارع الرئيسي لحي أبواب مراكش، حيث تدخلت من أجل تطهير أرصفته هو الآخر، من بضائع المحلات التجارية التي يعمد أربابها في ما يعتبر من الزاوية القانونية “ترامياً” على الملك العام، إلى إستغلال بضعة أمتار خارج أبواب محلاتهم، بغرض تخصيص مساحاتها لعرض منتوجاتهم والترويج لها.

وطالب الباعة، الذين حضروا عملية تحرير الملك العمومي والإجهاز على عرباتهم التي يستعملونها، السلطات المحلية لعمالة مراكش بإيجاد بديل لهم؛ على غرار ما تم على مناطق اخرى ، التي أنجزت أسواقا نموذجية للباعة المتجولين وأصحاب “الفراشة”.

وتأتي هذه العملية التي نفذتها سلطات منطقة المنارة في إطار الدورية التي كان وزير الداخلية، قد وجّهها إلى ولاة وعمال الأقاليم، التي تنص على ضرورة تحرير الملك العمومي واسترجاع الشوارع من العربات المجرورة والفراشة.

ويطالب سكان العاصمة السياحية السلطات الولائية، بتعميم حملات تحرير الشوارع والأزقة من الباعة الجائلين، والذين يسهمون في عرقلة حركة السير إلى جانب تحويل بعض الأحياء إلى مزبلة كبيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى