سلايدرمجتمع

حركة يسارية بمراكش تدق ناقوس الخطر بخصوص وضعية المجال البيئي لواد تانسيفت

فلاش انفو 24 ” طارق سعود ”

نبهت حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية فرع مراكش في بلاغ لها توصلنا بنسخة منه للوضع البيئي الخطير بمحيط واد تانسيفت على امتداد منطقة الولجة المقابلة لكل من شعوف و حي المسار إلى غاية القطب الحضري العزوزية وبمحيط قنطرة الطريق الوطنية رقم 7 الرابطة بين مراكش ومدينة اسفي والجديدة وقرب المطرح الجماعي القديم.

وسجلت حسب نفس البلاغ تحول الفضاءات المذكورة لمطارح عشوائية امام انظار السلطات ومكبا لاطنان الأتربة الخاصة بمخلفات البناء، وان ضفة واد تانسيفت تحولت لمصب للواد الحار قادم من التجمعات السكانية بتراب جماعة حربيل، حيث يتم التخلص من مياهها العادمة دون معالجة بالمجرى المذكور وكذلك يتم استثمار جزء منها لسقي الاراضي الفلاحية .

وان الحركة وقفت على عشرات البراريك العشوائية الخاصة بفرز المواد الأولية بشكل عشوائي .وانها تسجل باستغراب تغاضي السلطات المحلية والمنتخبة عن هذا الوضع الذي يضر بحوض واد تانسيفت ويهدد مجاله الاخضر ويساهم في تقويض تنوعه الايكولوجي .

وطالبت الحركة بازالة المطارح العشوائية بالاماكن المدكورة ومعالجة المياه العادمة قبل طرحها في المجرى المائي ووقف استخدامها لأغراض متعلقة بالسقي .

كما طالبت كذلك بازالة اطنان الأتربة والنفايات من محيط قنطرة واد تانسيفت ومنع استخدام هذا الفضاء للتخلص منها وبالتعجيل بانشاء محطة لمعالجة مياه الصرف الصحي والخاصة بجماعة حربيل تامنصورت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى