سلايدرسياسةمجتمع

بزاكورة عرف المجلس الاقليمي استقالة عضوين من هيئة تكافئ الفرص والمساواة

استقالة عضوين من هيئة المساواة وتكافؤ الفرص بالمجلس الإقليمي لزكورة

– وضع عضويين من هيئة المساواة وتكافؤ الفرص ، ومقاربة النوع بالمجلس الإقليمي لزاكورة ، استقالة من عضويتهما هذه خصوصا باللجان الفرعية المتعلقة بالإعاقة وقضايا الشباب وحسب نص الإستقالة يؤكد الأعضاء عن غياب تشاور حقيقي بين مكونات الهيئة ، حيت وجدوا أنفسنا ملزمين بالاشتغال تحث إمرة المجلس الاقليمي في شخص رئيسه….
مع العلم ان العديد يعتبر هذه الهيئة شكلية في ظل سيطرة الرئيس على اجندتها والتي تخدمه سياسيا .
– واضاف الأعضاء المستقلين ان غياب الراي الأستشاري إتجاه المجلس الاقليمي لزاكورة ،لمدة تلاثة سنوات ، كان سببا من بين الأسباب التي دفعتهم للاستقالة، اظافة الى حالة التجديد الموسمية بوجوه اخرى كل مرة.
– ويقول عبد الله لهرومي تنويرا الرأي العام انه ابتداء من تاريخ الإستقالة لسنا مسؤولين عن أي عمل للهيأة كان إيجابيا اوسلبيا.
– وتجدر الاشارة ان هذين العضويبن من بين ابرز الفاعلين الجمعويين الناشطين بالإقليم لما يقدمونه للعمل الجمعوي من دعم ومساندة مستمرة ، في مختلف المحطات والملتقيات والتظاهرات.
– اليوم يتسائل العديد من المهتمين والمتتبعين للشأن الزاكوري عن اية مقاربة تشاركية حقيقية ينهجها المجلس الاقليمي لزاكورة.
مراسلة محمد الأمين لبيض

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى