الأخبار الوطنيةسلايدر

الهيئة الوطنية لضبط الكهرباء تؤكد على تعبئتها “الكاملة” لإنجاح النموذج التنموي الجديد

أكدت الهيئة الوطنية لضبط الكهرباء، اليوم الخميس، على التعبئة “الكاملة” لأجهزتها من أجل إنجاح النموذج التنموي الجديد.

وأوضح رئيس الهيئة الوطنية لضبط الكهرباء، السيد عبد اللطيف برضاش، في تصريح لوكالة المغرب العربي على هامش انعقاد الاجتماع الثالث لمجلس الهئية، أن هذه الأخيرة تؤكد على التعبئة الكاملة لأجهزتها، رئيسا ومجلسا ولجانا وفريقا تنفيذيا، من أجل إنجاح النموذج التنموي الجديد تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، عبر نشر توصيات اللجنة الخاصة لا سيما في شقها الطاقي.

وذكر أن مجلس الهيئية رحب بتوصيات اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي الجديد ونوه بالأهمية التي أولاها للهيئة في المشهد الطاقي الوطني.

وقال السيد برضاش إن المجلس ناقش آثار النموذج التنموي الجديد على خطة العمل الاستراتيجية للهيئة الوطنية لضبط الكهرباء، وبالخصوص كيفيات ملائمة هذه الأخيرة مع توصيات اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي.

وفي هذا السياق، يضيف رئيس الهيئة، تقرر إحداث لجنة داخل المجلس لمتابعة هذا الورش الوطني.

من جهة أخرى، يضيف السيذ برضاش، قام المجلس بتقييم التقدم المحرز من طرف لجان العمل القانونية والتقنية والمالية الناشطة منذ نونبر 2020 على ملفات هامة من ضمنها الفصل المحاسبي بين نشاط النقل للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب وأنشطته الأخرى وكذا وضع تعريفات استخدام شبكات الكهرباء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى