سلايدرسياسة

الهجوم المضاد و الحق الذي يراد به باطل

فلاش انفو24:محمد هيلان

أكرض الجماعة الوحيدة التي نقلت بشكل مباشر للعموم مجموعة من الدورات العادية و الاستثنائية للمجلس، لتصل واضحة شفافة لكافة المواطنين و المتتبعين ، هذه الجماعة الترابية التي نجحت في تواصلها الدائم و المستمر مع الساكنة عبر موقعها الإلكتروني الذي ينشر فيه جميع انشطة المجلس الجماعي لأكرض و المعلومات التي تهم الساكنة مما يعتر امر استثنائي من بين 56 جماعة بإقليم الصويرة.

طبعا هذا الإنفتاح الإيجابي و التواصل المثمر لم يأتي عبث بل بإيمان من رئيس المجلس الجماعي الشاب مصطفى ابلينكا الذي يعلم ان هناك مجموعة من المتربصين الذين يعملون ليل نهار من أجل الإيقاع به لإقبار تدخلاته الجريئة و إسكاته.

فعندما يواجه الشاب ابلينكا احد أكبر الفاسدين و يمتنع عن التفاوض معه من أجل نسيان ملف أضحى قضية رأي عام فمن العادي ان يتلقى أبلينكا ضربة يساهم فيها و يخطط لها احد أعضاء مجلسه الذي يتقول ان رئيس جماعة أكرض المصطفى ابلينكا عمل على دعم بعض الجمعيات الثقافية و الرياضية و انه يسعى لتبديد المال العام متناسيا العضو ان أغلبية الأعضاء و لجنة مختصة قاموا و يقومون بتتبع وتدبير كل صغيرة و كبيرة بعد آجتماع دورة المجلس التي خروجوا منها بتوصيات تتعلق بدعم بعض الجمعيات، بموافقة أغلبية الأعضاء، و سيتم عقد اتفاقيات شراكة معهم بعد تداولها والمصادقة عليها بالدورة الإستثناية القادمة لشهر يونيو 2019

و كان بالأحرى على العضو الذي لا نقول انه سرب وتيقة عبر تقنية وتساب للتضيق على رئيس المجلس الجماعي لأكرض بل أخطأ في تقديره بأن تلك الوثيقة تحمل اختلالات و كان عليه ان يسأل من أرسله كيف صرف 87 مليون من البنزين ؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى