دوليةسلايدر

الشرطة الفرنسية تستخدم الغاز المسيل لتفريق احتجاجات ضد “جواز التلقيح”

اندلعت في عدد من المدن الفرنسية، أحداث عنف شديدة خلال وقفات احتجاجية جرت ضد القيود الصحية المفروضة في البلاد للحد من تفشي “كورونا”.

وتجمع آلاف المتظاهرين، رافضين للإجراءات الخاصة بشهادة اللقاح، و لتصريحات الرئيس “إيمانويل ماكرون” الأخيرة التي وصفت بالنابية تجاه غير الملقحين.

وخرجت المظاهرات تلبية لدعوات أطلقتها “حركة السترات الصفر” و أحزاب وجمعيات حقوقية وغيرها، وسط إجراءات أمنية كبيرة.

واستخدمت الشرطة الفرنسية خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع، لتفريق المتظاهرين، حيث تخلل هذا الأمر بعض أعمال العنف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى