سلايدرمجتمع

الرباط – سلا : فعاليات مدنية تنوه بالدور الكبير الذي قامت به السلطات الأمنية بمناسبة رأس السنة الميلادية .

 

فلاش أنفو 24- المهدي العلمي الإدريسي

شهدت مدنتي الرباط وسلا، كباقي المدن المغربية ولا سيما الكبرى منها ، تعزيزات أمنية كبيرة بمناسبة رأس السنة الميلادية الجديدة 2020 , بالمناسبة أجمع السكان على الإشادة بنساء ورجال الأمن الوطني ، الدرك الملكي والقوات المساعدة ورجال السلطة المحلية وجميع مكونات السلك الأمني الذين تجندوا في جو” بارد جدا ” لكي تمر ليلة رأس السنة آمنة. بالمناسبة وجه ” عبد العالي الرامي” أحد الجمعويين بالرباط، تحيته وتقديره ، لهؤلاء الأبطال. قائلا : تحية حارة لحماة الوطن الذين يضحون بأرواحهم من اجل أمن وأمان المغرب
‏الله يحفظ رجال ونساء #الشرطة و #القوات_المساعدة و الوقاية_المدنية و السلطات_المحلية و #الدرك_الملكي و القوات_المسلحة_الملكية التي تحمي الحدود.، وجميع القائمين على تأمين ليلة العام الجديد ، ويحفظ اهلنا واحبتنا في كل مكان. على العموم ورت أجواء نهابة السنة بكل من الرباط سلا تمارة … في أجواء عادية . بالمناسبة ، إتخذت السلطات الأمنية بمدينة سلا إجراءات أمنية مكثفة،
وكعادتها كل سنة، وضعت المنطقة الأمنية لسلا استراتيجية أمنية استعدادا لتأمين ليلة رأس السنة الميلادية ، وذلك عبر نصب حواجز أمنية بمداخل المدينة، و دوريات الشرطة المتنقلة حيث شوهدت عدة دوريات بمختلف الأماكن حتى الأحياء الشعبة وهي تجوب الشوارع والأزقة الى جانب عناصر القوات المساعدة وفرقة الدراجين التى تقوم بدور التغلغل فى الأزقة الضيقة الى غاية مرور رأس السنة.

من جهتها عززت القيادة الجهوية للدرك الملكي تواجدهما بعدد من المواقع و انتشرت عناصر الدرك الملكي، على طول مدخل مدينة سلا وبجميع المحطات المتواجدة على طول الطريق السيار الدار البيضاء سلا حيث تواجد عدد من رجال الدرك الملكي بمختلف المحطات، خصوصا وأن الطريق الرابطة بين الدار البيضاء والرباط، تعرف هذه الأيام حركية لمستعملي الطريق من مختلف المدن للاحتفال برأس السنة الميلادية بالرباط وسلا ..
وتتمثلت الخطة الأمن بسلا، في إعداد“عناصر أمنية باللباس الرسمي وأخرى باللباس المدني مجهزة بأسلحة أوتوماتيكية على أهبة الاستعداد للتدخل في «باراجات» على مداخل المدينة ومخارجها، ودوريات أمنية راجلة وأخرى متنقلة تجوب شوارع المدينة على مدار الساعة، طيلة ليلة رأس السنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى