سلايدرمجتمع

الثنائي سومادينا عن “سارق البنك” بطنجة: قطاع الصحة هو السبب!

     

تعليقا منهما على قصة الشاب السارق الذي أعتقل مؤخرا بمدينة طنجة، على خلفية اقتحامه بنكا ماليا بهدف السرقة، عبرت الفتاتين المغربيتين الملقبتان بـسومادينا، عن رأيهما في الموضوع قائلتين: ‘القانون لا يحمي المغفلين’.

وكان قصد الثنائي سومادينا الذي أصبح له كيان في الساحة الفنية، من خلال ظاهرة ‘الراي الشعبي’، أو بمصطلح آخر ‘واي واي’، أن الغاية لا تبرر الوسيلة، حيث أن السرقة لا تجوز مهما كانت ظروف الجاني صعبة وأليمة.

وتعود فصول القصة إلى شاب طنجاوي، أقدم على السرقة الموصوفة مع التهديد بالسلاح الأبيض، في إحدى البنوك المالية بمدينة طنجة، وكان مقطع فيديو الموثق للعملية التي قام بها قد انتشر على أوسع نطاق بمنصات التواصل الاجتماعي، قبل أن يدخل والديه على الخط، ويكتشف أن سرقته كانت بهدف إغاثة والده الذي يصارع مرض السرطان بيأس، ووالدته الطاعنة في السن التي لا حول لها ولا قوة.

وحاز السارق الطنجاوي على تعاطف كبير من قبل المغاربة، الذين أطلقوا ‘هاشتاغ’ مطالبة بالإعفاء عنه، رأفة بحال والديه وظروفه الاجتماعية القاسية التي دفعته إلى السرقة.

ورغم أن الثنائي سومادينا متهم أيضا بالسرقة الفنية في العديد من الأغاني التي طرحاها من فنانين جزائريين، تبقى كلمتهما في حق الوزارة الوصية على الصحة والتطبيب في المغرب معقولة، حيث ختمتا تصريحهما بـ: ”السبب يرجع إلى قطاع في المغرب لو كان قطاع الصحة مزيان منوصلوش لهاد المواصل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى