الأخبار الوطنيةسلايدر

استياء اعلامي من فوضى التنظيم والمحسوبية في مهرجان بيلماون بانزكان

فلاش انفو24/ممدوح بندريويش

استغرب مهنيون في الجسم الاعلامي من سلوكات المنظمين في مهرجان يروج انه جاء لتشكيل اضافة للمشهد الثقافي بمدينة انزكان.

وبحسب ما عاينته الجريدة، فإن منظمي مهرجان بيلماون فضلوا الحياد امام تعسفات السلطة التي منعت الصحافيين من تغطية المهرجان في واقعة غريبة ودخيلة على الشأن الثقافي في البلاد، ما يثير مجموعة من التساؤلات بهذا الشأن.

واعتبر مهتمون ان بوادر الفشل في المهرجان ظهرت منذ البداية، من خلال سلوكات تتسم بالمحسوبية والزبونية، فصلا عن سوء التنظيم والاختيارات الفنية البعيدة عن ثيمة المهرجان وغيرها من الثغرات المثيرة للجدل.

كما عاينت الجريدة حالة من التسيب من خلال التغاضي عن تناول المخدرات والخمور من طرف الشباب المحتفلين بطقوس بوجلود في غياب تام للامن، مع تسجيل فشل واضح في اختيار مكان التنظيم الذي لا يساعد على اخراج مهرجان بشكل لائق

ومن شأن هذا النوع من التنظيم الفوضوي الاساءة لمدينة انزكان التي تستحق مهرجانا من قيمتها بدل ما تشهده حاليا من مهزلة اطلق عليها مجازا مهرجانا.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى