سلايدرمجتمع

ارتفاع الاسعار يفاجئ المغاربة و يثير سخطهم بالتزامن مع نهاية عمر الحكومة

فلاش أنفو 24 / ممدوح بندريويش

فوجئ المغاربة منذ اسابيع و في خضم السباق الانتخابي بارتفاع صاروخي لأسعار مجموعة من المواد الغذائية من ابرزها زيوت المائدة، حيث وصلت الزيادة في سعر القارورة من سعة 5 لترات إلى 10 دراهم، الأمر الذي أصاب المستهلكين بالغضب، قبل أن يشهد ارتفاعاً ثانياً، مؤخراً.

وهمَّت ارتفاعات المواد الغذائية المسجلة ما بين شهري مارس وأبريل 2021 على الخصوص أثمان “الفواكه” بـ16,1% و”السمك وفواكه البحر” بـ7,4% و”الخضر” بـ 4,4% و”اللحوم” بـ 2,9% و”الحليب والجبن والبيض” بـ 0,6% و”الزيوت والدهنيات” بـ 0,2%.

الا ان هذه الزيادات شملت مجموعة اضافية من المنتجات في المغرب خلال الحملة الانتخابية ما اثار سخصطا على الحكومة المنتهية ولايتها في انتظار رد فعل الحكومة الجديدة التي يضن البعض انها ستقوم بتخفيض الاسعار في اطار سياسية “سبعيام ديال المشماش” او سياسية حسن النية وفق تعبير السياسيين.

ورسميا أوضحت المندوبية، في مذكرة لها، أن هذا الارتفاع يعزى إلى تعاقب سنتين من الجفاف على التوالي، وكذلك لارتفاع أسعار المواد الخام الزراعية في السوق الدولية،ليرتفع معدل التضخم بشكل طفيف خلال سنة 2020.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى